أخي العزيز الزائر
شرفنا تواجدك في هذا المنتدى الراقي والجميل
الراقي بأهله وناسة
والجميل
بما يحتويه من علم نافع وطرفة جميلة
ونرجو لك طيب الاقامة معنا بين اخوانك واخواتك
وان تثري هذا المنتدى بما لديك من جديد
وأن تفيد وتستفيد
أسال الله تعالي إت يتقبل منا ومناكم صالح الأعمال وإن يجعل تواجدنا لأبتغاء وجه اللع تعالي

Dear brother Guest
Honored by your presence in this forum upscale and beautiful
Upscale his family and policy
And beautiful
Including addition of beneficial knowledge and beautiful twinkling
We hope you a pleasant stay with us between brothers and sisters
And enrich this forum what you have again
And that the benefit and the benefit
I ask God Almighty ET accept our and Mnakm favor of business and that makes our presence in order to face Alla Come


ملتقى الاحبة في الله (اسلامي ..اجتماعي .. ثقافي)
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
الحمـــــد لله الواحد الاحد الكريم الوهاب الرحيم التواب غافر الذنب وقابل التوب و الصلاة و السلام على رسول الله & أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يجمعنا وإياكم في هذه الحياة على الإيمان والذكر والقرآن &وأ سأل الله جل وعلا الذي جمعني مع حضراتكم في ملتقي ألأحبة في الله علي ذكره أن يجمعنا في الآخرة مع سيد الدعاة المصطفى في جنته ودار مقامته &اللهم لا تعذب جمعا التقى فيك ولك & أسأل الله جل وعلا أن يجعلنا ممن قال الله فيهم {الذين يستمعون القول فيتبعون احسنه اولئك الذين هداهم الله واولئك هم اولو الالباب} & { وأتقوا الله وأعلموا أن الله مع المتقين }
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» هل صليتم علي حبيبنا وشفيعنا محمد صلى الله عليه وسلم
من طرف نور الشمس. أمس في 9:53 pm

» حديث اليوم
من طرف نور الشمس. أمس في 9:18 pm

» بريد القلوب ..مساحة للجميع ..
من طرف نور الشمس. أمس في 9:16 pm

» ادعوا لكل اسرة منتدانا الحبيب وجميع المسلمين
من طرف نور الشمس. أمس في 8:35 pm

» من أقوال العلماء والدعاة
من طرف نور الشمس. أمس في 8:34 pm

» لذة العبادة المفقودة في رمضان
من طرف نور الشمس. أمس في 8:32 pm

» (محمد منصور)اخونا الكريم يا ميت اهلا وسهلا ومرحبا
من طرف نور الشمس. أمس في 8:30 pm

» أفشوا السلام علي المتواجدون بالملتقي
من طرف نور الشمس. أمس في 8:30 pm

» صباحكم .مساؤكم خيراخوتي الاعضاء ؟؟؟
من طرف داعية الخير الثلاثاء مايو 23, 2017 12:09 pm

» طرائف رمضانية
من طرف داعية الخير الثلاثاء مايو 23, 2017 2:25 am

» اول رمضان صامه المسلمون
من طرف داعية الخير الثلاثاء مايو 23, 2017 2:22 am

» انيس المراة في رمضان
من طرف داعية الخير الثلاثاء مايو 23, 2017 2:05 am

» أما آن الآوان ( قبل رمضان )
من طرف داعية الخير الثلاثاء مايو 23, 2017 1:46 am

» حصريا فى رمضان
من طرف داعية الخير الإثنين مايو 22, 2017 10:57 am

» احذر أن تكون مُسَلْسَل في شهر رمضان!!
من طرف داعية الخير الإثنين مايو 22, 2017 10:57 am

» هل يجوز أن ينام الرجل بجانب زوجته في رمضان
من طرف داعية الخير الإثنين مايو 22, 2017 10:55 am

» حكم تقديم الطعام للعمال غير المسلمين في نهار رمضان
من طرف داعية الخير الإثنين مايو 22, 2017 10:55 am

» أيها اللبيب اغتنم الشهر الحبيب
من طرف داعية الخير الإثنين مايو 22, 2017 10:54 am

» قيم وأخلاق رمضانية
من طرف داعية الخير الإثنين مايو 22, 2017 10:54 am

» ( القران في رمضان بين الخير والهجران )
من طرف داعية الخير الإثنين مايو 22, 2017 10:53 am


الساعة


أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
داعية الخير
 
نور الشمس.
 
محبه للرحمن
 
سارة.
 
الحلم المكسور
 
الشيخ احمد
 
مسلم وافتخر.
 
الشيخ مرشدي
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 95 بتاريخ الأربعاء مايو 30, 2012 11:23 pm

شاطر | 
 

 هل المرأة إنسان..؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انسان هداه الله للاسلام
عضو مشارك
عضو مشارك


وسام الكاتب المميز
الدولة : مصر

عدد المساهمات : 245
تاريخ التسجيل : 28/07/2013

مُساهمةموضوع: هل المرأة إنسان..؟!   الثلاثاء فبراير 04, 2014 4:00 pm


هل المرأة إنسان..؟!
د.محمد الدحيم
من النادر أن نجد قضية اختلفت فيها وجهات النظر بمثل ما اختلفت وتعددت في قضية المرأة، هذه القضية التي تعددت فيها التشريعات ووجهات نظر المفكرين والدعاة على مر العصور، حتى وصل التعدد إلى مستوى التناقض والاختلاف الجذري الذي لا إمكان معه للقاء أو الاتفاق أو التقارب. وقد أغرى هذا التعدد كثيراً ممن لم تتهيأ لهم ظروف المعرفة والقدرة على الاجتهاد الصحيح في مثل هذه القضية الخطرة، فقالوا وسوّدوا بمقالاتهم صحائف كثيرة لا يجد فيها القارئ المحقق سوى جهالات كبيرة ومركبة، وشذرات مبتورة من حقائق غير كاملة؛ عرفت شيئاً لكن غاب عنها أشياء كثيرة، ولا عجب في هذا التعدد والاختلاف وكثرة القول والقيل، فإن قضية المرأة إنما تعاني الجزء الأكبر من العمران البشري في حاضره ومستقبله؛ فأوضاع المرأة تؤثر بالسلب والإيجاب على كافة أوضاع العمران البشري؛ فهي لا تعيش منفردة فيه.





لقد مر على معظم البيئات الإسلامية قرون متطاولة من التهميش للمرأة في أنشطة محدودة وقوالب معينة وتحت توصيات مشددة - دينياً واجتماعياً وسياسياً- لا


ا تتناسب إطلاقاً مع حجم الطاقات والقدرات والإمكانات التي منحها الله للمرأة في ظل الإسلام بكماله وشموله، فنحن - بحمد الله- الأمة الوحيدة التي حفظ الله لها اتجاهها العام وأهدافها الكبرى، بما أذن لها من خلود الرسالة، ولكن تقلب الأيام، والليالي، وبعد العهد، وطول الأمد، وطروء الحوادث وامتزاج الثقافات وتنوع الظروف - كل ذلك - أدى إلى غبش في الرؤية واختلاط العادات بالعبادات وتقديس الموروثات الآبائية حتى نُسبت إلى الدين ومورست تحت هذا المسمّى، وضُرب بالسياط مخالفها، ورُمي بالتبديع مناقشها، مُهدَّداً بـ(السيف المشهور)، حتى ضعف الإحساس بالهدف أو غاب. النتيجة الحتمية لذلك أن الأمة اليوم أًصبحت تواجه ضغوطات كبيرة من الخارج قابلها خواء من الداخل؛ مما أدى إلى سهولة الاستعمار الفكري والسلوكي في الوقت الذي كنا مرابطين فيه على حراسة الحدود. فقد تكشفت الأقنعة وأصبح إمكان كل أحد أن يصافح المعرفة ويتواصل مع الحقيقة فإذا هو يفاجَأ بأن كثيراً مما كان يُملى عليه بكرة وأصيلاً ما هو إلاّ رؤى مذهبية في أحسن أحوالها سيقت على أنها نصوص معصومة.

مما أدى إلى ردة فعل بنفس القوة لكن بعكس الاتجاه. وأخطر ما يكون الحال حين تقل الثقة أو تضعف المصداقية، ونحن في عصر معلوماتي لا يرحم الكسالى ولا يعتذر للغافلين.
إن من ينظر إلى وضعية المرأة في كثير من البلدان الإسلامية يجد أنها ضعيفة التركيب هشة البناء (دينياً وثقافياً واجتماعياً) الأمر الذي جعل جهات عديدة تستهدف المرأة، فدعت إلى سفورها واختلاطها بالرجال في حال زرية من التحلل من الحياء ونبذ الفضيلة، ووجدت من المرأة ترحيباً، إما أنها انخدعت به أو لأنها تهرب إليه من مأساتها، ففقدت المرأة توازنها.

والحق أن ثمة جهودًا كبيرة أنفقت في الرد على تلك الحملات التي طغى بعضها وجاوز الوسط. الأمر الذي شغلنا عن تنمية المرأة المسلمة، ولو أننا رجعنا إلى ما كتبناه وسجلناه في قضايا المرأة لوجدنا أن نحواً من 80% من مؤلفاتنا ومحاضراتنا ودروسنا و فتاوينا تدور حول مسألة الحجاب، ولوجدنا أن نحواً من 20% منها يتحدث عن ترشيد المرأة وعلى استحياء في بعض الأحيان، كان المطلوب هو العكس.

(ما هكذا يا سعد تورد الإبل)!! وما هكذا تُحرس الفضيلة، وإننا إذا أردنا إنصاف المسألة ورغبنا في إحقاق الحق فلن نجد سوى هدي القرآن والسنة في أجلى صفاء وأجمل بهاء. وما لم نستطع ذلك فإننا نكرس التخلف ونعمق الخلل وسوف تُسألون.

إن الوحي المعظم ينظر إلى المرأة على أنها إنسان، وهذا هو سر المسألة الأكبر ومفتاحها الأوحد، وعليه فإن أي نظرة أخرى غير هدي الوحي فإنها لا هدي سواء السبيل، بل تضل ضلالاً بعيداً . لقد فهم الصحابة - رضي الله نهم - وهم من شاهدوا التنـزيل- هذا الفهم القويم.

ففي صحيح مسلم عن أم سلمة زوج النبي-صلى الله عليه وسلم -رضي الله عنها- أنها قالت: كنت أسمع الناس يذكرون الحوض ولم أسمع ذلك من رسول الله - صلى الله عليه وسلم- ما كان يوم من ذلك والجارية تمشطني فسمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم- يقول: أيها الناس، فقلت للجارية: استأخري عني، قالت: إنما دعا الرجال ولم يدع النساء، فقلت: إني من الناس، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم-: "إني لكم فرط على الحوض .." الحديث.

بل إن النبي - صلى الله عليه وسلم - يرحب بالمرأة، ففي الصحيحين عن عائشة -رضي الله عنها - قالت: أقبلت فاطمة تمشي كأن مشيتها مشية النبي – صلى الله عليه وسلم- فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : "مرحباً بابنتي ثم أجلسها عن يمينه أو عن شماله".

وهذه النظرة الصائبة للمرأة هي التي جعلتها تتحمل مسؤوليتها، فعن أبي سعيد قال: جاءت امرأة إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم- فقالت: يا رسول الله -: ذهب الرجال بحديثك - وفي رواية قال النساء للنبي- صلى الله عليه وسلم -: غلبنا عليك الرجال - فاجعل لنا من نفسك يوماً نأتيك فيه تعلمنا مما علمك الله، فقال: "اجتمعن في يوم كذا وكذا، في مكان كذا وكذا" فاجتمعن فأتاهن رسول الله -صلى الله عليه وسلم - فعلّمهن ما علّمه الله ثم قال: "ما منكن امرأة تقدم بين يديها من ولدها ثلاثة إلاّ كان لها حجاباً من النار ". فقالت امرأة منهم: يا رسول الله، اثنين؟ قال: فأعادتها مرتين ثم قال: " واثنين واثنين واثنين" رواه البخاري ومسلم.

وفي حديث أم الفضل بنت الحارث أن ناساً تماروا عندها يوم عرفة في صوم النبي -
صلى الله عليه وسلم - فقال بعضهم: هو صائم، وقال بعضهم: ليس بصائم، فأرسلت إليه بقدح لبن وهو واقف على بعيره فشربه. رواه البخاري ومسلم .يقول الحافظ ابن حجر: وفي الحديث من الفوائد، فطنة أم الفضل لاستكشافها عن الحكم الشرعي بهذه الوسيلة اللطيفة اللائقة بالحال؛ لأن ذلك كان في يوم حر بعد الظهيرة اهـ.

ولست هنا أرمي إلى استيعاب النصوص ومن أراد الاستزادة فليرجع إلى الموسوعة الجميلة(تحرير المرأة في عصر الرسالة) لأبي شقة- قدَّس الله روحه-.
وإذا كانت المرأة إنساناً انسحب عليه كل خصائص الإنسان وسماته وأي معاملة لها تعاكس هذه الخصائص فإنها تخرجها عن إنسانيتها، وبالتالي لا تحصل الاستجابة بل على الضد.
إن على الدعاة إلى الله أن يجعلوا الإسلام خيارًا للمرأة. الإسلام وليس غيره من العادات والأعراف أو القناعات المذهبية أو الفتاوى الإقليمية.

كما يجب عرض ما يستشكله الناظر على نصوص الوحي بفهم السلف بعيداً عن القراءات الإسقاطية التي تختزل وتقولب، وبعيداً عن استهجان الرأي الآخر أياً كان، كيف وإذا كان هو قول الجمهور؟ ولنعلم يقيناً أننا بالمسكنات الفقهية (المصلحة، سد الذرائع، الأحوط، الخروج من الخلاف) لن نحل قضية، وإن استطعنا إزالة الأعراض فقد بقيت الأمراض، وقصتنا مع محاربة الأعراض، وقطع الأوراق وترك الجذور لتنبت من جديد قصة طويلة طويلة هي ما أشير إليه في مقالاتي في هذا الموقع المبارك.


لقد كنت عرضت هذه القضية في محاضرة سُجّلت باسم (المرأة من جديد)، وبعد
نشرها ضاق بها قوم وسُرَّ بها آخرون، وحسبي أنني مجتهد أدور بين الأجر والأجرين، مؤمناً بخبر الصادق المصدوق -صلى الله عليه وسلم- والحديث حروف لها معان كبيرة، وللمعاني دلالات واسعة، وللدلالات ميادين رحبة للتطبيق. أقول ما تقرؤون، وأستغفر الله لي ولكم ولسائر المسلمين من كل تقصير وذنب، فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نسمة
مستشاري الادارة
avatar

وسام اقلام حرة
الدولة : مصر

عدد المساهمات : 5071
تاريخ التسجيل : 28/04/2013
المزاج المزاج : متقلبة احيانا

مُساهمةموضوع: رد: هل المرأة إنسان..؟!   الخميس فبراير 06, 2014 11:30 am

موضوع اكثر من راائع..


وطرح مميز جدا..



كل الشكر لك  لموضوعك الجميل والمميز...


دام تميزك وابداعك...


اوسمة نسمة







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محبه للرحمن
المراقب العام
المراقب العام
avatar

وسام شعلة المنتدى
الدولة : مصر

عدد المساهمات : 1779
تاريخ التسجيل : 10/07/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل المرأة إنسان..؟!   الخميس فبراير 06, 2014 2:13 pm

جزاك الله خيرا اخي
بارك الله فيك


اوسمة محبه للرحمن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دمعة قلب حزين
مستشاري الادارة
avatar

وسام الكاتب المميز
الدولة : مصر

ذكر
عدد المساهمات : 1546
تاريخ التسجيل : 11/04/2012
العمر : 46
المزاج المزاج : الحمد لله على الستر والصحه

مُساهمةموضوع: رد: هل المرأة إنسان..؟!   الخميس فبراير 06, 2014 2:21 pm

الصلاة والسلام على من لانبي بعده
بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا


اوسمة دمعة قلب حزين
[size=13][size=13][/size][/size][size=13][size=13][/size][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدنياساعةاجعلوهاطاعة
المراقب العام
المراقب العام
avatar

وسام شعلة المنتدى
الدولة : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1511
تاريخ التسجيل : 06/01/2014
الموقع : في طاعة ربي سبحانه وتعالى
المزاج المزاج : الحمد الله ع كل حال

مُساهمةموضوع: رد: هل المرأة إنسان..؟!   الجمعة فبراير 07, 2014 9:24 pm

بارك الله فيكم


[b][/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل المرأة إنسان..؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ملتقى الاحبة في الله_…ـ-*™£آلمـنـتــدي آلشــرعـي£™*-ـ…_ :: ۞{الملتقى الاسلامي العام...منابر من نور}۞-
انتقل الى: