أخي العزيز الزائر
شرفنا تواجدك في هذا المنتدى الراقي والجميل
الراقي بأهله وناسة
والجميل
بما يحتويه من علم نافع وطرفة جميلة
ونرجو لك طيب الاقامة معنا بين اخوانك واخواتك
وان تثري هذا المنتدى بما لديك من جديد
وأن تفيد وتستفيد
أسال الله تعالي إت يتقبل منا ومناكم صالح الأعمال وإن يجعل تواجدنا لأبتغاء وجه اللع تعالي

Dear brother Guest
Honored by your presence in this forum upscale and beautiful
Upscale his family and policy
And beautiful
Including addition of beneficial knowledge and beautiful twinkling
We hope you a pleasant stay with us between brothers and sisters
And enrich this forum what you have again
And that the benefit and the benefit
I ask God Almighty ET accept our and Mnakm favor of business and that makes our presence in order to face Alla Come


ملتقى الاحبة في الله (اسلامي ..اجتماعي .. ثقافي)
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الحمـــــد لله الواحد الاحد الكريم الوهاب الرحيم التواب غافر الذنب وقابل التوب و الصلاة و السلام على رسول الله & أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يجمعنا وإياكم في هذه الحياة على الإيمان والذكر والقرآن &وأ سأل الله جل وعلا الذي جمعني مع حضراتكم في ملتقي ألأحبة في الله علي ذكره أن يجمعنا في الآخرة مع سيد الدعاة المصطفى في جنته ودار مقامته &اللهم لا تعذب جمعا التقى فيك ولك & أسأل الله جل وعلا أن يجعلنا ممن قال الله فيهم {الذين يستمعون القول فيتبعون احسنه اولئك الذين هداهم الله واولئك هم اولو الالباب} & { وأتقوا الله وأعلموا أن الله مع المتقين }
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» التدرج سنن كونية
من طرف داعية الخير الخميس ديسمبر 27, 2018 1:32 pm

» حين يمتلئ قلبك بالدفء
من طرف داعية الخير الأربعاء ديسمبر 26, 2018 10:25 pm

» قلوب العباد
من طرف داعية الخير الأربعاء ديسمبر 26, 2018 10:17 pm

» بريد القلوب ..مساحة للجميع ..
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 11:32 am

» وما تبكي السماء....الا لتُزهر الأرض
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 11:10 am

» ما خلقك الله الا لتأنس به
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 11:06 am

» كيف تنهض نفسك بنفسك
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 11:02 am

» لكل انسان أولوياته فيما يُفضله
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 10:59 am

» ماالفرق بين امك وابوك
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 10:53 am

» انزعاجك من الاخرين
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 10:50 am

» اثبت حضورك بأيه من القرأن الكريم
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 10:30 am

» ليس كل نقص هو مكمن ضعف
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 10:13 am

» صباحكم .مساؤكم خيراخوتي الاعضاء ؟؟؟
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 10:09 am

» حديقة ملتقى الآحبة في الله الاسلامية
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 10:08 am

» أفشوا السلام علي المتواجدون بالملتقي
من طرف داعية الخير الثلاثاء ديسمبر 25, 2018 10:07 am

» اللهُمَّ وَحِّدْ شملنا
من طرف داعية الخير الإثنين ديسمبر 24, 2018 11:27 am

» التربية بالحب \د..ميسرة طاهر...
من طرف داعية الخير الخميس أغسطس 30, 2018 7:23 pm

» جمعه مباركه على جميع المسلمين ياااارب
من طرف داعية الخير الخميس أغسطس 30, 2018 7:21 pm

» نبض الدموع الحبيبة عودا طيبااااا
من طرف داعية الخير الخميس أغسطس 30, 2018 7:09 pm

» إذا طَلَعَتْ شمسُ النهارِ فإنَّها أمَارَة تسْلِيمي عليكمْ فسَلمُوا
من طرف نبض الدموع الخميس أغسطس 30, 2018 11:51 am


الساعة


أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 95 بتاريخ الأربعاء مايو 30, 2012 11:23 pm

شاطر | 
 

 الحوار بين الإفهام والإفحام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
داعية الخير
المدير العام
المدير العام
avatar

وسام المدير العام
الدولة : مصر

انثى
عدد المساهمات : 24022
تاريخ التسجيل : 25/08/2011
العمر : 48
المزاج المزاج : ولله الحمد

مُساهمةموضوع: الحوار بين الإفهام والإفحام   الأربعاء يناير 15, 2014 10:09 pm



الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، 
وعلى آله وصحْبه ومَن اتَّبع هُداه إلى يوم الدِّين.. أمَّا بعدُ:
فقد كَثُر في الآونة الأخيرة الحديثُ عن الحوار ومفاهيمه وأنواعه، وبالَغ بعض المهتمِّين به حتى جعَله بديلاً لمعظم وسائل التغيُّر والتأثير الأخرى، ولا ريبَ أنَّ وصول الأطراف المختلفة إلى تفاهُم أو تقارُبٍ، أو تنازل إيجابي عبر الحوار، أفضل من الوصول إلى هذه الغايات بوسائلَ أخرى، خلا الإقناع التلقائي، والتعليم على أن الإقناع قد يَحتاج إلى حوار، وكذلك التعليم.





وموضوع الحوار كثير المواد وفير المصادر، وسيَنحصر الحديث هنا في غرَضين مهمِّين للحوار:
أوَّلهما: الإفهام.
والثاني: الإفحام.

فالإفهام: هو إيصال المعلومة إلى العقل بطريقة علميَّة، تعتمد على البرهان والحُجَّة، والاستدلال بدليل عقلي أو فِطري أو حِسِّي، أو بأمرٍ شعوري عاطفي.

أما الإفحام: فهو إسكات الشخص المقابل وقطْع حُجَّته بمغالبة منطقيَّة برهانيَّة أو خطابيَّة إنشائيَّة مجرَّدة.

الإفهام: هو طريق الإقناع، أمَّا الإفحام فهو قطْع الطريق على الشخص المقابل، والغالب على الحوارات الإيجابيَّة استعمالُ الإفهام، وقد تكون هناك ضرورة لاستعمال الإفحام، ولكنَّه ليس هو الأصل والمنطلق، إلاَّ عند مَن يقصد مجرَّد المغالبة، ويَهِدف إلى الانتِصار والظهور بحقٍّ أو بباطل، وهذا هو المِراء المنهي عنه، أو الجِدال بالباطل؛ كما قال تعالى: (وَيُجَادِلُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِالْبَاطِلِ لِيُدْحِضُوا بِهِ الْحَقَّ)[الكهف: 56].

أربعة أقسام:
وإذا كان الإفهام هو الأصل، والإفحام هو الاستثناء، فإنَّ ذلك يختلف باختلاف القضايا واختلاف حال المحاورين، وعلى ذلك فيُمكن تقسيم الأمر إلى أربعة أقسام:

الأول: ما يحتاج إلى إفهام وإفحام، وهذا في القضايا ذات الشرط العلمي الموضوعي، التي لا يقتنع المحاور فيها بالأدلة والبراهين، فيحتاج إلى صدْمة إفحامٍ تُزيل غِشاوة الشُّبهة، وتَقشَع غَيْمَ اللَّجاجة، واستعمال الإفحام هنا كاستعمال الدواء الذي يُقْصَد منه شفاء حالة معيَّنة، فإذا زالت الحالة تَمَّ إيقاف الدواء.

الثاني: ما يحتاج إلى إفهام دون إفحام، وهذا هو الأصل كما سبَق، وهو ميدان المتحاورين الباحثين عن الحقيقة، وميدان التعليم والدعوة، والنُّصح والوعظ والإرشاد، وهو يَعتمد على أساليب الحِكمة والموعظة الحسنة، والمجادلة بالتي هي أحسن.

الثالث: ما يحتاج إلى إفحام دون إفهام، وهذا يُستعمل في حقِّ المُكابرين والمستطيلين بالباطل، والمُراغِمين للحقائق والمتكبِّرين المُكابرين، وأصحاب الخصومة بالباطل، والذين يَسعون في نشْر أباطيلهم، وبثِّ ضلالتهم ببَهارِج الأقوال والأفعال.

الرابع: ما لا يحتاج إلى إفهام ولا إفحام، وهذا في القضايا التي ليس لها شرْط علمي، كالذوقيَّات الشخصيَّة، كالأصوات والألوان، والمطعومات والمشروبات، ونحوها مما هو مُباح شرعًا، ففلان يُعجبه صوت القارئ الفلاني، وآخر لا يعجبه، فهذا لا يحتاج إلى إفهام ولا إلى إفحام؛ لافْتِقاره إلى الشرط الموضوعي، وكثير من الناس يَتجادلون في قضايا من هذا القبيل، ويُكثرون حولها الكلام، وقد يَصِلون إلى مرحلة الخِصام، ولو فَطِنوا إلى أنها لا تحتاج إلى ذلك، لَمَا أهْدَروا جهودَهم فيما لا طائلَ من ورائه.

وفي القرآن العظيم قصة حوار بين نبي ومَلك كافر، بُدِئت بالإفهام وانتَهت بالإفحام، وذلك في قصة إبراهيم الخليل - عليه الصلاة والسلام - مع النُّمرود، حين تجرَّأ على المحاجَّة في الله - تشكيكًا أو جُحودًا، بسبب عناده وإصراره على إظهار الارتياب فيما لا يَقبل التشكيك، مستعليًا بسُلطته التي حَمَلتْه على الطُّغيان والفساد والاستكبار، فزعَم أنَّه يفعل كما يفعل الله، فاستعمَل إبراهيم - عليه السلام - منطقًا عقليًّا وبرهانًا حِسيًّا؛ ليُفْهِمه الحقيقة، فقال: (رَبِّيَ الَّذِي يُحْيِي وَيُمِيتُ ) [البقرة: 258]؛ أي: إنه هو المتفرِّد بأنواع التصرُّف، وخصَّص إبراهيم - عليه السلام - الإحياء والإماتة؛ لكونهما أعظمَ شواهد التدبير الإلهي، وأوضحَها حِسًّا وعقلاً، حينها أجاب النُّمرود بقوله: (أَنَا أُحْيِي وَأُمِيتُ) [البقرة: 258]، وزعَم أنه يستطيع ذلك بأن يأتي بشخصين، فيقتل أحدهما، فيكون قد أماتَه، ويَستبقي الآخر، فيكون قد أحياه، وهذه مُغالطة واضحة، ومُجادلة باطلة، ومُماحَكة صَلْعاء، حينها لَم يَستطرد إبراهيم - عليه السلام - في بيان فساد قوله وبُطلان ما ذهَب إليه، حين ذهَب يُغالط في مُجادلته، ويتحدَّث بشيءٍ لا يَصلح أن يكون شُبهة، فضلاً عن كونه حُجَّةً، فلم يبقَ حينها إلاَّ استعمال الإفحام بالإلزام، فكأنه قال له: إنْ كنتَ صادقًا في دعواك، (فَإِنَّ اللَّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ) [البقرة: 258]، وهذا إفحام منطقي حِسي، لا قُدرة للنُّمرود على ردِّه أو التشويش عليه بمُغالطة من أيِّ نوع؛ ولذلك حصَل له ما أخبر الله به: (فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ) [البقرة: 258]؛ أي: تَحيَّر وانقطَع، فلم يُرْجِع إليه جوابًا، وهذا حال المعاند المُبطل، الذي يحاوِل أن يُقاوم الحقيقة ويُغالبها، فإنه إذا وجَد مَن يُجادله بعلمٍ وإدراكٍ، فإنه مغلوبٌ لا مَحالة، داحضُ الحُجَّة ساقطُ الاستدلال.




(داعية الخير)

((ٱملي ٱلجنۃ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انسان هداه الله للاسلام
عضو مشارك
عضو مشارك


وسام الكاتب المميز
الدولة : مصر

عدد المساهمات : 245
تاريخ التسجيل : 28/07/2013

مُساهمةموضوع: رد: الحوار بين الإفهام والإفحام   الخميس يناير 16, 2014 12:43 pm

جزاك الله خيرا امي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دمعة قلب حزين
مستشاري الادارة
avatar

وسام الكاتب المميز
الدولة : مصر

ذكر
عدد المساهمات : 1546
تاريخ التسجيل : 11/04/2012
العمر : 48
المزاج المزاج : الحمد لله على الستر والصحه

مُساهمةموضوع: رد: الحوار بين الإفهام والإفحام   الخميس يناير 16, 2014 12:51 pm



اوسمة دمعة قلب حزين
[size=13][size=13][/size][/size][size=13][size=13][/size][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
داعية الخير
المدير العام
المدير العام
avatar

وسام المدير العام
الدولة : مصر

انثى
عدد المساهمات : 24022
تاريخ التسجيل : 25/08/2011
العمر : 48
المزاج المزاج : ولله الحمد

مُساهمةموضوع: رد: الحوار بين الإفهام والإفحام   الخميس يناير 16, 2014 9:15 pm

ابني احمد



اسأل الله العظيم 

أن يرزقك الفردوس الأعلى من الجنان.

وأن يثيبك البارئ خير الثواب . 

دمت برضى الرحمن








(داعية الخير)

((ٱملي ٱلجنۃ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
داعية الخير
المدير العام
المدير العام
avatar

وسام المدير العام
الدولة : مصر

انثى
عدد المساهمات : 24022
تاريخ التسجيل : 25/08/2011
العمر : 48
المزاج المزاج : ولله الحمد

مُساهمةموضوع: رد: الحوار بين الإفهام والإفحام   الخميس يناير 16, 2014 9:20 pm

اخي الكريم دمعة قلب

بارك الله فيك 




وجزاك الفردوس الاعلى ان شاء الله 
دمت بحفظ الله ورعايته



(داعية الخير)

((ٱملي ٱلجنۃ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدنياساعةاجعلوهاطاعة
المراقب العام
المراقب العام
avatar

وسام شعلة المنتدى
الدولة : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1511
تاريخ التسجيل : 06/01/2014
الموقع : في طاعة ربي سبحانه وتعالى
المزاج المزاج : الحمد الله ع كل حال

مُساهمةموضوع: رد: الحوار بين الإفهام والإفحام   الجمعة يناير 17, 2014 12:08 am

بارك الله فيكم


[b][/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشيخ مرشدي
عضو مجلس الادارة
avatar

وسام الكاتب المميز
الدولة : مصر

ذكر
عدد المساهمات : 3634
تاريخ التسجيل : 24/10/2012

مُساهمةموضوع: رد: الحوار بين الإفهام والإفحام   الجمعة يناير 17, 2014 9:42 am

ا

الداعية للخير


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ماشاء الله من أروع ما قرأت موضوع في غاية الروعة 




ويلمس الكثير من الواقع الذي نعيشه الأن فالكثير يتحدث في أمر من الأمور من وجهة نظره دون علم أو اطلاع ويجادل بالباطل 


ليقيم الدليل فإذا تحدثت معه بالمنطق العقلي وجدته يسفسط الأمور ، وخصوصا في المسائل الدينية والسياسية 


وأرى أن الإفهام مع هؤلاء لا يجدى إلي ذلك سبيلا ، يفعل ويجادل كما جادل النمرود مع أبراهيم عليه السلام




فمثل هرلاء لا يحتاجون إلي الإفهام ، ولكن يحتاجون للإفحام ، وعندما تفحمهم بالمنطق لا يعقلون أيضا ولا يعترفون ويجادلون أيضا بالباطل 


فالنمرود رغم إفحام ابراهيم عليه السلام له ظل علي تمسكه بالباطل وأنا أرى كثيرا من مثل هؤلاء لا يقنعهم لاإفهام ولا إفحام 


فمثل هؤلاء احتنابهم وعدم الحديث معهم أولي من إفهامهم أو افحامهم  ، 


وهذا والله يحدث معى ، كثيرا من الناس يجادل معي بدون علم ، وتسوق له الادلة والبراهين مدمغة بمصدري الهداية الكتاب والسنة 


وتحدد له الدليل ومع كل هذا يصر علي ما هو عليه ، وهذا من أجهل الناس 


وكثيرا ما أقول لهؤلاء والله لو بعث الله محمد صل الله عليه وسلم وقال لك أنت مخطيء ما اعترفت بذلك 


فمثل هؤالاء يجب أن نتر كهم ولا نتحدث معهم ونحذر الناس منهم 


داعية الخير الموضوع مهم جدا وغاية في الروعة وينفع نمرشده ويكون خطبة أو محاضرة رائعة 


يفيد الناس والمجتمع ، ففي كل عصر يوجد فيه جهلاؤه حتى علي أيام الرسول صل الله عليه وسلم 


فالمشركون كانوا يجادلون بالباطل مع رسول الله صلي الله عليه وسلم


وأمره رب العالمين أن يعرض عن هؤالء 


فقال تعالي خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين 


وقال أيضا فلا تطع المكذبين 


بارك الله فيكي يادعية الخير 


لقد لمست قلبي وجوارحي بهذا الموضوع 


فكثيرا ما أرجع خاوى الوفاض بادى الانفاض عندما التقي مع أحد هؤالاء ولا أستطيع أن أصل معه إلي الرشاد والارشاد 


فأبيت ليلي حزين وأقول كما قال رسول الله صل الله عليه وسلم اللهم اهدى قومى فإنهم لا يعلمون


أشكرك شكرا جزيلا طيبا مباركا فيه علي هذا الطرح الرائع المفيد 


وجعله الله في ميزان حسناتك 


اللهم امين


تقبلي تحيتي بابا مرشدي


اوسمة مرشدي



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
داعية الخير
المدير العام
المدير العام
avatar

وسام المدير العام
الدولة : مصر

انثى
عدد المساهمات : 24022
تاريخ التسجيل : 25/08/2011
العمر : 48
المزاج المزاج : ولله الحمد

مُساهمةموضوع: رد: الحوار بين الإفهام والإفحام   الجمعة يناير 17, 2014 2:57 pm

ردك افحمني مع الدليل والمنطق
واسعدني لانه من انسان فاهم ومحاور ممتاز بالمنطق وبالبرهان 

شرف لصفحتي المتواضعه مرور حضرتك 
وزاد من قيمتها ردك الراقي والمميز مثل حضرتك
الله ما يحرمنى من مرورك وتشجيعك شيخنا الفاضل بابا مرشدى الغالي
لك منى كل التحية والاحترام والدعوات 
ربي يحفظك ويسعدك وينور قلبك وطريقك 
امين يارب
عاجزة عن الشكر



(داعية الخير)

((ٱملي ٱلجنۃ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحوار بين الإفهام والإفحام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ملتقى الاحبة في الله_…ـ-*™£آلمـنـتــدي آلعـآم£™*-ـ…_
 :: ۞{ملتقى فلسفة وتطوير الذات }۞
-
انتقل الى: